على Apple ان تعطيني نيشان !

وانا موجود بالخبر وعند زيارة لصديقي عبدالله في اي ميشين بمجمع الراشد ، تعرفت الى رجل اكثر من رائع ، يناهز في العمر السبعينات ، الله يحفظه يارب ويخليه لاهله ويحميه .

يستخدم الـMac منذ فترة طويلة جدا ولا يرضى ببديل للـMac ، لا يزال يعمل عن نظام Mac التاسع وعلى برنامج الناشر الصحفي على اجهزة G3 واجهزة G4 وكما يحتفظ الرجل بمجموعة من الاجهزة لتكون صيانة لجهازه في حالة تعطله .

لا يرغب في تحديث نظامه ليبقى على برنامج الناشر الصحفي النسخة الموجودة لديه ، كان الحل الوحيد لتحويله الى نظام تايقر طبعا ، من خلال الكلاسيك لجعل النسخة الموجودة لديه من الناشر الصحفي تعمل ،

لا يرغب الرجل ابدا في التحول الى وندوز ويدعوها بالاجهزة العقيمة ، وكم يعشق الرجل جهاز الماك وكم يعشق Apple ومع سقوطها لم يتوانى عن استخدمها وكم يعشق دعم الناشر الصحفي العربي للعربية والذي يخبر الرجل ، بان افضل برنامج دعم العربية على الاطلاق بجودة عالية جدا ودقة متناهية وسرعة رائعة جدا في الترتيب والمحاذاة هو برنامج الناشر الصحفي وكم يتحدث عن عدم جودة البرامج الاخرى من Adobe .

عندما انظر للرجل وانظر للمستند الذي يعمل عليه ويبلغ اكثر من ٢٣ الف سطر (ما شاء الله تبارك الله لاحول ولا قوة الا بالله ) ويصف تعامل الناشر الصحفي معها كم اشعر بالفخر والاسى في نفس الوقت لعدم استمرارية هذا البرنامج الرائع .

يخبر الرجل ويقول يجب ان تعطيني Apple نيشانا .

9 Replies to “على Apple ان تعطيني نيشان !”

  1. نعم هذا الرجل حريص كل الحرص على برنامج الناشر الصحفي ليس ان هذا الرجل غير قابل للتطوير
    بل يقول وهو بكل حسرة على البرنامج بكبسة زر واحدة يعيد البرنامج تراصف ابيات القصيدة المؤلفة
    من ٢٣٨٥٠ بيت وهي تحكي عن البحرين (الاقليم الشرقي كان يسمى بالبحرين)
    الى الان و انا استمتع مع هذا الرجل ما كان ينتجه و يعدل عليه بـ G3
    على فكرة
    لما فتحت الجهاز كان جديد ولم يكن به الا غبرة بسيطة لو نفخت عليها لا نظف الجهاز
    هذا من حبة للماك احتفظ به بعيدا عن كل شيء

    شكرا يا ملياني للزيارة الرائعه

  2. يا بندر مش ممكن إنت كرجل صاحب شركة تدعم نظام بقاله عشرة سنين والا أكثر خلاص يا سيدي كل شيء بينتهي المادة أهم شيء في الرأس مالية وأبل في دولة أم الرأس مالية في العالم كله.

  3. والله يا هذا الرجل يا ملياني سويت المستحيل عشان اقنعه انه خلاص تراها انتهت وبالأخير شغلت له الكلاسيك بالتايغر وزبطت له كل شئ وابداً خلاص يبي الناشر الصحفي الا يبي قصيدتهبالناشر الصحفي … بس والله ماكي قديم باقي يذكر على ايام كان الجريسي اول وكيل للإجهزة

  4. ماشاء الله تبارك الله

    الله يزيده علم و معرفه

    و النسبه للنيشان بصراحه يا ملياني تستاهل

    الله يعطيك العافيه انت و امثالك

    طب عندي سؤال جانبي و ممكن الاستعانه بصديق .. >> ما تبطل حركاتها

    ممكن نعرف ليه الناشر الصحفي توقف ؟؟

    كنت دايم اسمع عنه من قريباتي اللي اشتغلوا عليه قبل كذا بس ما فكرت أسألهم ..

    انتظر جواب او ع الاقل رابط يحمل جواب ..

  5. كل شيء بسيط فهو متخلف أما المعقد فهو متقدم ببساطة.

    شكرًا ليك يا أبو حميد.

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.:)

  6. هذا الرجل مثلي، يا محمد، لكن طبعا ليس عمري سبعين سنه، ولا زلت انظر بفخر اعمالي الرائعة على الناشر الصحفي، لكن لا ادري لماذا حدثت اجهزتي ووصلت لمرحلة التايجر والانتل لاني ببساطة لا احتاج كل هذه التعقيدات، فالماك جي ٣ او ٤ كان عامل عمايلو ونافعني جدا جدا والناشر كانت اشتغل عليه وانا مغمض بعكس in Design يلي لازم ادور واتوه في القوائم لعمل شغله بسيطه في النص، وللعلم ولهذه اللحظة لم اغير الى الليبورد، لاني لا احتاجه.

  7. ما شاء الله عليه

    ناس عندنا يقال لهم الجيل التقني و مو عارف كيف يشغل الكمبيوتر

    وهذا الرجل يناقش في الماك و الويندوز!!

    الله يزيده علم 🙂

Comments are closed.